music

الأحد، 24 مايو، 2015

رهينة له

اعشقه لاأملك سوى حبي له اتحرر من كل شيء إلا منه حاولت أن اجتاز محطة الثبات برسيس عشقه لكني لم استطع وجدتني اعود لنفس المكان ولو اختلف الزمان انا أهيم به وتزداد رغبتي بالمكوث عنده افصحت له عن تأرجح مشاعري وبركان أحاسيسي تمردت عليه وجدتني رهينه لديه بعشقي امتلكني بعشقي قاومني بعشقي أسكن ذاك البركان بداخلي بعشقي سلبني إرادتي وأصبحت تحت طوعه وأمره وبعد كل ذلك اعتدت على أن اكون بين قلبه وقسوته 

ليست هناك تعليقات: